خليل الرفاعي البابلي

 

مسلكيَّة و سايكولوجية الهدم الفارسية المجوسية

زمن السقوط و الاندحار لديانة الفوضى و الدمار و الدماء

السقوط و الاندحار الحتمي لديانة الفرس المجوس السبأية الاثنا عشرية كمسار ثأري انتقامي ضد [الله ، الاسلام ، العرب].

بسم الله الرحمن الرحيم

قل هو القادر على أن يبعث عليكم عذاباً من فوقكم ومن تحت أرجلكم أو يلبسكم شِيَعاً ويذيق بعضكم بأس بعض]. الغباء و البلادة الفارسية المجوسية التي يصنعها الحقد الاعمى و عقلية البط(البط اغبى من الحمير) الصهيو سورانية لصهيو مسعود برزاني ذو ثروة 600 مليار دولار للدوقية العائلية و جلال طلباني ذو ثروة 100 مليار دولار للدوقية العائلية (وريثته الآن الشمطاء هيرو مائير على وزن غولدا مائير) لم تأخذ بالحسبان ان القوى العظمى في مسارها الاستعماري و خاصة امريكا البراغماتية لا تخلق لها اندادا و لا تعطي وعودا و لا تهب شيئا ابدا ، هي تنتعل للدوس بمراحيضها كل من تقدم لأقدامها للأنتعال عارضا عليها قياسه الانسب لحماية اقدامها من نجاسات المراحيض السياسية و كبندقية مستأجرة الى حين ، و بعد الاستهلاك تُرْمَى احذية الدوس و تُسْحَبْ البنادق بعد ان ينتهي سبب استأجارها ، الايام قادمة سريعا بأحداثها فأنتظروا لِتَروا ما سيحل بالفرس المجوس و معتنقي ديانتهم الاثنا عشرية و ما سيحل بأحزاب برزاني و طلباني و بيش مركتهم.لا يتجنى القاريء للتأريخ و العارف بالديانة الفارسية بباطنها الثأري القومي الفارسي الممتزج بالانتقام الديني المجوسي  المؤدلج بالعواطف بروايات الكهنوت و اللاهوت الميتافيزيقي الذي يجعل معتنق هذه الديانة الاثنا عشرية و تفرعاتها الجارودية و الاسماعيلية و النصيرية بموجبه رأس تيس او نعجة تتمأمأ للأحبار الفرس و الاعاجم و الكهنة و الرهبان و تتحرك حسب الهش بِعُصِيّهُم بتدجيل الفتاوى ، فلو ادخلت قطيعا من الاغنام و الماعز الى قصر يثير البهجة و يخطف الانظار فما الذي سيحصل للقصر و حدائقه.....؟؟؟؟ لا حاجة للسرد فالكل يعلم الجواب،،،، فالمجرفة الصليبية الروسية - الاوروبية الصليبية بقيادة امريكا الصهيو انجيلية لم تجد سائقا و مُوَجِهاً لمجرفتها و حاملٌ لمعاولها لهدم العراق و سوريا خير من معتنقي ديانة الفرس المجوس الاثنا عشرية و النصيرية ليقوموا لها بالواجب حسب تركيبة العقلية الشيعية الهَدَّامَة التي على امتداد التأريخ لا تجيد الا الهدم و اعجز ما تكون ان تبني او تنجز صرحا ما او نظام ، الشيعة لا يحكمون و ما حكموا ابداً خلال التأريخ بل كانوا حملة اسفار للصليبية و المغول و التتار و البرتغاليين و الاوروبيين و اليهود و ان حكموا كالقرامطة او الخُرَّمِيَّة مثلا و الامثلة اكثر من ذلك فأن البيت ينهدم تتابعا بمسلكية [ديدان ألأِرْضَةْ ْ]  التي تنخر المبنى فينهدم على الرؤوس مهما قوى صرحة و اساسه و اليوم نرى ما تفعله الصليبية بقيادة امريكا الصهيو انجيلية بالعراق على ايدي معتنقي ديانة الفرس المجوس السبأية الاثنا عشرية (عرب شيعة) بقيادة الفرس المجوس و على ايدي اصحاب عقلية البط صهيو مسعود و صهيو جلال و بيش مركتهم .العراق بلدٌ مُسْتَعْمَرْ مُسْتَعْبَدْ لا سيادة و لا قرار لهُ و يُحْكَم بحاكمية استعمار صهيو- امريكي مباشر من مبنى حاكمية صهيو امريكية ببغداد تُسَمَى بالسفارة الامريكية و بطاقم حكومي رسمي صهيو امريكي تعداده يصل الى عشرة آلاف عنصر بشري او يزيد.يتولى الفرس المجوس المقاولة الصهيو - انجلو امريكية لتدمير و نهب العراق و ابادة سكانه العرب المسلمون (السنة) بقائمقامية فارسية مجوسية تسمى بالسفارة الايرانية و ذراعها الضارب ساسانية(حوزة) التفريس و التمجيس و الفرهود و الاباحية و التدجيل التجهيلية للفرس المجوس و الاعاجم في النجف و التي تقود حاضنة و رأس حربة[العرب الشيعة] هذا الاحتلال و الاستعمار.1000 مليار دولار سرقات.نهب الذهب من البنك المركزي مدن في الجنوب و الفرات الاوسط خَرِبَة ْ منذ 13 عاما لم يجري حتى تبليط زقاق او اصلاح مرفق ما بها .نظام صحي تم هدمه بالتمام و الكمال.نظام تعليمي انتقل الى رحمة الله و وُريَ الثرى و مدارس من الطين و القصب في احد اغنى بلدان العالم و جامعات تحولت الى يزدجرديات (حسينيات) لطم و نياحة.فوضى ،،، لا أمن،،، و اصبح البلد [حارة كلمن ايدو الو (بالشامي) او وكالة من غير بواب (بالمصري) أو خان جغان (بالعراقي)].ثروات و آثار و حقول نفط و غاز بلا عدادات و هي سائبة لمن اراد ان ينهب كيفما شاء و حدود سائبة و بواباتها تُرْكَل بالاقدام و يُسْخَرْ من حرَّاسها الطراطير الرعاديد ليدخلها الفرس المجوس و افغان الهزارة و الاذريون و الباكستانيون بالملايين محملين بالمخدرات و العملات المُزَوَّرَة و يتجولون اينما شاؤا بالعراق و يسكنون و يقيمون حيث ما يحلوا لهم و ارض العراق مشاع لمن اراد ان يستقطع منها ما شاء و يظمها الى بلده.ميليشيات اجرامية فوضوية تضم اصناف و الوان اراذل المجتمع من الجهلة و الاميين و القتلة اللصوص و محترفي الاجرام من متعاطي و مدمني الخمور و المخدرات و هي التي تتحكم بالبلاد و العباد بعراق لم يعد به جيش و لا شرطة و لا نظام امني .ميليشيات و عصابات تسرق ما تشاء و كيف تشاء و متى شائت بوضح النهار ، المصانع و المصافي و المنشئات النفطية و غير النفطية تم تفكيكها  و بيعها خردة او نقلها هدية للفرس المجوس ، بلاد بلا كهرباء و لا ماء صالح للشرب و لا مجاري صرف صحي ، ميليشيات احزاب صهيو ساسون(جلال) طلباني و صهيو- حسقيل(مسعود) برزاني التي كانت لا تتجرأ على الخروج من جحورها كجرذان تختبيء في جبال بلاد الفرس باتت اليوم تبيع العنتريات و تزبد و ترعد و تهدد و تتوعد و تستقطع من العراق كيف تشاء لأقامة دوقيات آل برزاني و آل طلباني المرتبطة و الخادمة لكيان بني صهيون.جيوش استعمارية من كل دول اوروبا الغربية و كندا و استراليا و اسكندنافيا و جيش امريكي و السي آي أي و أي أم 6 البريطانية و اجهزة الموساد الصهيوني و الحرس و الباسيج الفارسي المجوسي و جهاز اتِلاءات(اطلاعات) المجوس (المخابرات الفارسية المجوسية) تسرح بالبلاد كما انها ببلادها مهيمنة و متحكمة بأرض العراق و اجوائه و شواطئه.بيئة ملوثة و امراض تفتك بالبشر و فقر مدقع و شحة محروقات في بلاد النفط و الغاز و بشر تعتاش على المزابل و اكوام القمامة و انتشار التسول و البغاء و ميليشيات تدير دور القمار و الملاهي الليلية و الاندية و دور الدعارة بتقوى دالاي معابد المجوس خامنئي و وَرَع احبار ساسانية(حوزة) التفريس و التمجيس و الفرهود(الاخماس و الآلهة القبورية) و الاباحية(المتعة) و التدجيل التجهيلية للفرس و الاعاجم.الصناعة و الزراعة بأبسط منشأتها و مقوماتها اُقْتُلِعَت من العراق و تمت قراءة الفاتحة على جثامينها.العراق البلد الوحيد الذي اصبحت اسواقه مكب النفايات و السلع الفاسدة و الأغذية الغير صالحة للأستهلاك البشري و المليئة بالمواد السامة البطيئة المفعول و المسرطنة التي تأتي من الفرس المجوس و محمية يهود بني خيبر صهيو- خنازير آل صباح و محمية يهود بني قينقاع  صهيو-خنازير آل نهيان.  قتلة و سُرَّاق لمافيات يديرها السفلة و الساقطون اخلاقيا  و جوق من الفاجرات و الفاسقات العاهرات و القوادات[ صفية سهيل و نسرين برواري و حناوي ام الفتايل اي حنان الفتلاوي و عالية تكسي اي عالية نْصَيِّف و مريم الريس نماذج] ، و الزنادقة و المنافقون و اهل الخسة و الاراذل ،، هؤلاء من كَوَّنَ الصهيو انجلو - اميركان منهم اطقم تسمى بحكومة يرأسها رُوَيْبِضَة ْ مستعبد مملوك ذليل و له نواب على شاكلته و رئيس جمهورية رويبضة مستعبد مملوك ذليل من جماعة الماسوني الصهيو-متفرس جلال طلباني و له نواب على شاكلته و تنوب عن جلال الآن الشمطاء المتصهينة هيرو مائير (تشبيهاً بغولدا مائير) التي تشربت التصهين و اللصوصية و الاجرام من زوجها جلال الذي يصارع الموت ،،، و رئيس سلطة تشريعية رويبضة مستعبد مملوك ذليل و له نواب على شاكلته كذلك جوقة نواب و وزراء و قضاة و مسؤولين و ضباط قادة و محافظ بنك مركزي (معظمهم من اشباه انصاف الجهلة و الأميين) يديرون البلاد اضافة لساسانية(حوزة) التفريس و التمجيس و الفرهود و الاباحية(المتعة) و التدجيل التجهيلية في النجف ، يسوقهم الفرس المجوس كحمير حمل و كلاب نهش و ينتعلهم الصهيو انجلو اميركان للدوس بمراحيضهم.بلد مدين لصندوق النقد الدولي و البنك الدولي بالمليارات و التي هي ايضا بدورها تُنْهَب.قتلى بالملايين ، مشردين و مُهَجَرين بالملايين ، مدن بأكملها تم هدمها.اهل العمائم المجوسية هم تُجَّار المخدرات و الخمور و تجارة البغاء و هم من يرأسون عصابات القتل و الخطف و السلب المُنَظّمَة ْ ، دورة الحياة اليومية في التعامل الاجتماعي الحركي و علاقة الفرد بدوائر (الدولة)...ااا باتت عبارة عن فساد و افساد و رشاوى و ابتزاز و أتاوات و خاوات و سلب و نهب و شتى انواع حالات أكل الاموال بالباطل في التسلط و الاستضعاف  و باتت الحياة دائرة من الرعب و الخوف و الظلم و القهر و الامتهان ، كل هذا بفضل الصليبية  و الصهيو انجيلية التي غزت العراق و انشأت دولة :

[ماكو ولي الا علي و نريد حاكم جعفري اي فارسي] ، بقيادة الفرس المجوس صانعي ديانة الاثني عشرية السبأية ، الدولة التي تُهْدَم بها المدن و يُشَرَّد اهلها الى الصحراء ليموتوا جوعا و بردا و مرضا بعد ان تُنهب بيوتهم ثم تُحْرَق او تُفَجَّر و يُقْتَل الاطفال دعسا تحت سُرَف الدبابات او يعدمون رميا بالرصاص و تُجَّز رؤوس النازحين العُزَّل كما الخراف و يُشْوَى الناس احياء على النار كما تشوى اللحوم او الدواجن او يُدْفَنوا احياء فيما يدخل الفارسي المجوسي و الاذري و افغاني الهزارة و الباكستاني من الحدود كما يدخل اي مدينة داخل بلاده التي قَدِمَ منها لتنقله الحافلات المكيفة و يعطى مالذ و طاب من الطعام و الشراب و يتم تدليك اقدامه و غسلها و تقبيلها ، أوَ ليس ان من اعتنق هذه الديانة الفارسية قد حولته الى الجنون و الشذوذ عما تعارف عليه البشر قديما و حديثا.لأول مرة بتأريخ البلدان و العلاقات ما بين الدول المتجاورة ترسل دولة لدولة مجاورة ملايين البشر دون جوازات سفر و لا تأشيرة ترافقهم سيارات شرطتها و تدخل الحدود و تتجول في الدولة الاخرى بحرية و هذا ما لم يحصل في تأريخ البلدان بل و حتى بين دول الاتحاد الاوروبي لا و لا حتى في الدول الفدرالية حيث شرطة الولاية او الاقليم لا تستطيع دخول الولاية المجاورة او الاقليم ودوريات حرس الحدود للولاية و الاقليم لا تستطيع تجاوز حدود الولاية او الاقليم الى الولاية المجاورة او الاقليم المجاور رغم انها دولة اتحادية واحدة و لكن في دولة (سارات هوساين) و كسر (زيلء فاتمة) و (مازلوم آلي) يُرَى ذلك.ان الفرس المجوس الذين صنعوا ديانة الفرس السبأية الاثنا عشرية هم وحدهم من جعلوا و سيجعلوا معتنقي ديانتهم بآلية ارساء الموروث بأخصاء العقل يكفرون بها و ينقلبون عليها و على الفرس المجوس و هذا ما حصل مع الاحوازيين  بكفرهم بالديانة الفارسية افواج و جماعات و الانقلاب عليها و عودتهم الى اعتناق الدين الاسلامي كعرب مسلمين (سنة) ، لم تتعظوا من الاحوازيين ، لم تبقى ورقة نبات او خِرْقَة ْ لِتَسْتُر عورة زيف و اضحوكة شعاراتكم ،، [الموت لامريكا ...؟؟ ،، الموت لاسرائيل...؟؟ اللعنة على الصهاينة...؟؟ النصر للأسلام...؟؟؟] حيث تُشَاهَد و تُسْمَعْ هذه الشعارات منذ ابتدأت المقاومة و الممانعة (المعافطة و المضارطة) لحزب الهرمزان الفارسي المجوسي (حزب آسن عدو الله اي حسن نصرلله) و المحاضنة و المراقصة لبشار التيس النصيري ،،، صدقت شعاراتكم على ارض الواقع بديانة شهنامة فردوسي و بانت واضحة مهزلة [هيهات منا الذلة]...؟؟؟.سيذكر التأريخ و تقرأ الاجيال القادمة كيف حولتم العراق البلد العريق المهيوب العراق القوي الغني الى ماخور مجاني مباح للذين يرومون مجانية البغاء لا شراءه و لصوص النهب و الرعاديد الجبناء و صارت محمية يهود بني خيبر خنازير صهيو آل صباح تتطاول عليه و تنهب نفطه و آثاره و ترسل فِرَق الموت اليه و تستقطع من اراضيه و تضمها للمحمية ، أئنتم تنتمون للعراق ...؟؟ ، اذن كيف يكون اعداءه المنتهزون لفرصة الانقضاض عليه...؟؟؟ ،،، الستم انتم الشيعة الاثنا عشرية بولائكم للفرس المجوس العدو الاعتى للعرب و الاسلام ،، أوَ انتم مواطنون أم مستوطنون فرس ناطقون بالعربية كما هو حال اخوتكم كرد بني صهيو سوران طلباني برزاني.لا يصح و لن يصح و ما صَّحَ الا الصحيح بتأريخ البشرية التي تهيمن و تسيطر عليها سنن و نواميس الله [الذي الغاه الفرس من ديانتهم التي تعتنقوها و ابدلوها بحلول الله في اثنا عشر مخلوق بشري موتى بقبورهم لِتُعْبَد كآلهة (شهربانو ابنة يزدجرد و بعلها و بنيها) اشتقاقا فرعيا من (فاطمة و بعلها و بنيها) و احبار الفرس المجوس من حملة القاب المدن الفارسية اتخذتوهم اربابا تُعْبَدْ ، ان سنة الله في مُلْكِه و فرضا على خَلْقِهِ  بأنَّ ما ابتدأ اعوجا و خطأ سيتنهي بكوارث الاخطاء و الاعوجاج التي تقود الى هاوية السقوط التي لا رجعة منها ثانية ً ،، ابدا لستم اقوياء لأنكم لستم اصحاب بيان لصراط مستقيم مُمَنْهَج ، فالقوي صاحب البيان لصراط مستقيم لا يُبطن بالتقية شيئا و لا يُنْتَعَل بأقدام الاسياد و يُمتَطى كحمار اسفار و يُرْبَط ثورا لتدوير النواعير و سحب المحراث للغير كمملوك مُسْتَعْبَدْ ذليل ، هكذا استقويتم بالصليبيين و المغول و التتار و البرتغاليين و الاوروبيين في الحروب العثمانية الفارسية و اليوم بالصليبية شرقها و غربها و بالصهيو انجيلية ، انتم و صانعي ديانتكم الفرس المجوس أوهن ما تكونون و اجبن مما تتصورون كرعاديد مُنْتَعَلَة ْ، الله مالك المُلك من فوق سبع طِباق و عباده على ارضه و ملائكته في سماواته و كل يوم هو في شأن و يُري البشرية برهان فبأي آلاء الله يا فرس و يا معتنقي ديانتهم سوف تُكَذِّبان.

 

بسم الله الرحمن الرحيم

[بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ].[وَيُرِيدُ اللَّهُ أَن يُحِقَّ الْحَقَّ بِكَلِمَاتِهِ وَيَقْطَعَ دَابِرَ الْكَافِرِينَ ،  لِيُحِقَّ الْحَقَّ وَيُبْطِلَ الْبَاطِلَ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجرمون].[قُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَمَا يُبْدِئُ الْبَاطِلُ وَمَا يُعِيد].ُ [أَمْ يَقُولُونَ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا فَإِنْ يَشَأِ اللَّهُ يَخْتِمْ عَلَى قَلْبِكَ وَيَمْحُ اللَّهُ الْبَاطِلَ وَيُحِقُّ الْحَقَّ بِكَلِمَاتِهِ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ].[وَقُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَزَهَقَ الْبَاطِلُ  إِنَّ الْبَاطِلَ كَانَ زَهُوقًا ، وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ  وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا].ان المخطط الصهيو انجلو امريكي الذي هو مخطط ديفيد بنغوريون و المسطور في مذكراته [ لن يتحقق حلم اسرائيل في دولتهم من الفرات الى النيل حتى يتم سحق الدول السنية العراق و سوريا و مصر] و الذي  يتولى معتنقوا ديانة الفرس المجوس السبأية الاثنا عشرية(عرب شيعة) تنفيذه بقيادة الفرس المجوس كمقاول للصليبية و الصهيو انجيلية الامريكية و قد كان الفضل الاول للشروع به هم مشايخ النفط جميعا دون استثناء و حسني مبارك و خليفته السيسي و قد بانت معالمه من قول زلماي زاد [ما الداعي ان يكون العراق 27 مليون نسمة ، 5 ملايين تكفي] ، فالاحداث تجري الآن بأبادة العرب المسلمون (السنة) بالكمال و التمام و اقتلاعهم من الارض على غرار اقتلاع جورج واشنطن لثلاثين مليون من الهنود الحمر في الساحل الغربي [اوريغون ، واشنطن ، كاليفورنيا ، نيومكسيكو ، اريزونا] ، ثم يأتي الدور على الاكراد بداية بحرب ضروس [اعتى من التي جرت و سُمِيَتْ (بأم الجمارك)] بين ميليشيا بيش مركة (هيرو مائير) اي هيرو زوجة طلباني و التي سيتولى الاميركان دعمها بواسطة الفرس المجوس  و ميليشيا بيش مركة  صهيو مسعود التي سيتولى الاميركان دعمها بواسطة الاتراك و بعد انهاك الطرفين الى ما يقرب الهلاك سيتم الايعاز للفرس المجوس بالاجهاز على ما تبقى و يتم الحاق شمال العراق كجزء تابع لكيان بني صهيون على غرار ولاية آلاسكا بأمريكا بعد ان اشترى يهود كيان بني صهيون الاراضي و العقارات في اربيل و دهوك و الموصل و كركوك بواسطة [الاكراد المسلمون السنة ، ابناء شعبنا الكردي السوراني...اااا] ، و اما الحشد المجوسي الفارسي السبأي الاثني عشري(الحشد الشعبي) فسيتولى قمع الشيعة بالعصا الفارسية و ابادة اكبر عدد منهم و ايصال عددهم الى خمس ملايين ليلحقوا بالاحواز كأذلاء يتم تفريسهم لسانا بعد تفرسهم فكرا و نمطا و استعبادهم لِيحيون الفقر و الامراض و القهر اسوة بالاحوازيين ليتم بعدها اعلان العراق و سوريا دولتان انتهتا من الوجود و تتم القسمة للثروات و الارض لوسط و جنوب العراق و سوريا حسب اهواء المنتصر الروسي الامريكي ليهنأ الشيعة الى الابد بدولة[ماكو ولي الا علي و نريد حاكم جعفري] و حينها سيلطش شيوخ النفط و سيسي مصر كلٌ [شعر عانته و ذكره و خصيتيه بالحناء] احتفالا بالنصر و خاصة شيوخ يهود بني خيبر صهيو خنازير آل صباح  و شيوخ يهود بني قينقاع صهيو خنازير آل نهيان و الرويبضة السيسي.